أسباب الجوع السريع – كنز المعرفة

أسباب الجوع السريع

أسباب الجوع السريع
أسباب الجوع السريع

أسباب الجوع السريع

ربما نشعر بالجوع بعد تناول الطعام مباشرة حتى إذا تناولنا وجبة دسمة وشعرنا بالإمتلاء، بالتالي لا نعد قادرين على ضبط شهيتنا وعلى التحكم بها، حيث نتعرض لزيادة في أوزاننا والسمنة، يرجع ذلك إلى عاداتنا الغذائية اليومية الغير صحية، البعض من تلك العادات يؤثر بالتحديد على هرمون الليبتين الذي يفرزه الجسم وهو الهرمون المسئول عن الشبع، والقضاء على الشعور بالجوع.

وربما لا يتطلب الأمر منا بأن نتبع حمية غذائية، وهناك العديد من العادات الغذائية والحياتية التي يمكن تجنبها وآخرى يمكننا اتباعها واكتسابها، وهذه العادات بسيطة جدا كما لا تتطلب من الشخص إلا القليل من الرغبة والإرادة في التغيير من عاداته السيئة تجاه عادات أفضل.

العادات اليومية والأسباب التي تؤدي إلى سرعة الشعور بالجوع

عدم تناول وجبة الفطور

إن عدم تناول وجبة الفطور حتى ولو بشكل كافي، وذلك أن الجسم يحتاج إلى تنشيط عملية الحرق بداخله لإنتاج الطاقة اللازمة لأداء الوظائف اليومية، لذلك هو بحاجة إلى الغذاء الوقود، ولذلك فهو أنشط ما يكون في الصباح، وعند تناول وجبة فطور كافية ومشبعة يفضل بأن تزيد وجبة الفطور عن 500 سعر حراري، كما لا يعني ذلك تناول الطعام الدسم فإن نسبة السكر ومن ثم هرمون الإنسولين سوف ترتفع في الدم خلال اليوم بالتالي يقل الشعور بالجوع.

 

عدم تناول كمية كافية من الماء

إن الجفاف وقلة شرب المياة قد يشعرك بالجوع وبالرغبة في المزيد من الطعام، بالتالي إذا شعرت بالجوع فحاول أن تشرب كوب من الماء وذلك كفيل بأن يشعرك بالشبع.

وبطبيعة الحال يوصى بشرب لترين من الماء يوميا أو ما يعادل ثمانية أكواب من الماء وذلك للمحافظة على صحة الجسم.

المشروبات الغازية والمشروبات الغنية بالسكر

وهي تحتوي على سكر الفركتوز أو السكر المعروف بإسم سكر الفواكه، هو يؤثر على على قدرة الدماغ في إفراز هرمون الشبع الليبتين.

تناول الأغذية المعلبة المصنعة

حيث تحتوي على المادة الكيميائية البسفينول إيه، كما أن لهذه المادة القدرة على التأثير في إفراز هرمون الليبتين، حيث تقلل من ذلك، بالتالي تزيد من الشعور بالجوع.

عدم تناول الخضراوات

خصوصا الخضراء منها مثل السبانخ وأوراق القرنبيط والخس، كما أن تناول السلطة والغذاء الغني بالخضار والذي يحتوي على فيتامين ك وحمض الفوليك يقي من الشعور بالإكتئاب كما يقلل الشعور بالوهن والتعب بالإضافة إلى أنه يقلل من زيادة الوزن، كما أن الإكثار من تناول تلك الألياف يزيد من الشعور بالشبع، كما ينظم حركة الجهاز الهضمي.

 عدم شرب الشاي الأسود

يساعد شرب الشاي الأسود على عدم الشعور بالجوع، وخصوصا إن تم شربه بعد تناول الطعام، حيث يحتوي على مادة البوليفينول والتي تمنع الشعور بالجوع.

تناول الطعام بسرعة

ربما يلجأ البعض إلى تناول الطعام بسرعة وأثناء جلوسهم أمام الكمبيوتر وأثناء أداء عملهم وذلك بهدف توفير الوقت، ولكن ذلك الأمر يزيد من الشعور بالجوع، وتناول الطعام بسرعة لا يعطي وقت كافي للدماغ حتى تفرز هرمون الليبتين .

بعض أنواع الأدوية

بعض أنواع الأدوية لها آثر جانبي يؤثر على الشهية ويزيدها، مثل أدوية الحساسية وأدوية الإكتئاب وحبوب منع الحمل والستيرويدات. 

الشعور بالبرد

إن الجسم يحتاج إلى كمية كبيرة من الطعام وذلك لإنتاج الطاقة اللازمة لإمداد الجسم بالدفء، كما أنه يزيد من شهية الإنسان والشعور بالجوع.

التغيرات الهرمونية التي تتعرض لها النساء

مثلما يحدث أثناء الدورة الشهرية، كما ترتفع نسبة هرمون البروجيسترون بل وتزداد رغبة السيدات في الطعام والحلويات، وتزداد عمليات الهدم والبناء ومن ثم يزداد الشعور بالجوع.

تناول الألياف

تساعد الأطعمة التي تحتوي على الألياف في الشعور بالشبع، بالتالي تقلل من حاجة الشخص إلى الطعام، كما تحتوي أطعمة الألياف على نسبة عالية من المياة، ولذلك يشعر الشخص بعدم رغبته في تناول الطعام، ومثال على تلك الأطعمة الفواكه والبقوليات.

تناول الجوز واللوز

حيث ينصح الفرد بتناول المكسرات النية وغير المملحة، حيث أنها تحتوي على البروتينات والألياف، والتي تساعد على السيطرة على الجوع، كما تعطي الجسم الطاقة الضرورية للقيام بأعماله اليومية.

تناول البرتقال والجريبفروت كل يوم

إن هذه الأنواع من الفواكه، وذلك النوع من العصير، يساعدان على سد الشهية وتقلل الشعور بالجوع، كما يحافظان على مستوى السكر في الدم، ويتمتعان بالقدرة على التخلص من الدهون الموجودة بالجسم.