أعراض الحمل أثناء الرضاعة الطبيعية لطفلك – كنز المعرفة

أعراض الحمل أثناء الرضاعة الطبيعية لطفلك

أعراض الحمل أثناء الرضاعة الطبيعية لطفلك
أعراض الحمل أثناء الرضاعة الطبيعية لطفلك

أعراض الحمل أثناء الرضاعة الطبيعية لطفلك

قد يحدث الحمل أثناء الرضاعة الطبيعية رغم عدم وجود أثر لنزول الحيض، لذلك لا تتعجبي من حملك أثناء إرضاعك لطفلك رضاعة طبيعية، فبعض السيدات ينقطع عنهن الحيض لفترات قد تتعدى الشهور، ولكن رغم هذا قد يتطور الأمر لحدوث الحمل لذلك عليك الحذر عند وجود التبويض في فترة الرضاعة الطبيعية قد يتم حدوث الحمل، وعند حدوث الحمل بالتالي لن يتم نزول الحيض بالتأكيد، ولن تلاحظي ذلك لأنك ترضعين بلا وجود حيض شهريا، وفيما يلي سوف نتحدث عن أعراض حدوث الحمل أثناء الرضاعة الطبيعية:

إلتهاب الثدي وغياب الحيض المنتظم

في حالة وجود ألم واحتقان شديد بحلمة الثديين ووجود ألم يزداد كلما قمتي بمحاولة إرضاع صغيرك، وتذكري معنا الوجع في الثدي الذي كنت تشعرين به أثناء خبر حملك بالمولود الذي ترضعيه حاليا، ولذلك هذا أول عرض من أعراض الحمل أثناء الرضاعة الطبيعية، كذلك في حالة غياب دورتك الشهرية التي تكون في العادة منتظمة، إن تأخرت كثيرا عن المعتاد فهذا دليل على وجود حمل، أما إذا كانت غائبة بسبب الرضاعة فقد يحتمل حدوث حمل في أيام التبويض أيضا.

كثرة التبول والصداع

من أعراض الحمل أثناء الرضاعة أن هناك صداع مستمر، وهذا يكون بسبب الحمل والشعور بالدوخة والرغبة بالنوم الكثير، وكذلك عند شعورك بالرغبة بدخول الحمام للتبول كثيرا بالنهار ويزداد هذا الشعور ليلا، فهذا من المحتمل أن يكون حملا.

الطفل يرفض الرضاعة

عندما ينتاب الطفل الرضيع حالات ونوبات من رفض الرضاعة من الثدي، ويحدث له تشنج، فهو يلاحظ تغير طعم الحليب، وكذلك يشعر بحركة الجنين داخلك فهو يشعر بكل تغيير قد يطرأ على الأم، كلما حاولت ضم الطفل لثدييك حتى يرضع يرفض تناول الحليب لأن الحمل غير مذاق الحليب تماما والذي اعتاد عليه الرضيع.

تقلبات مزاجك والكسل

تقلبات المزاج والتي تصاحب كل حامل، عندما تزداد عصبيتك مع زوجك على أتفه الأسباب وتشعرين بالملل، وأحيانا تفرحي وأحيانا أخرى تبكي بشدة دون سبب، عندما تشعرين بتقلب في المزاج بشكل كبير جدا، فاعلمي أن هذا من أعراض الحمل.

والكسل أيضا يمكن اعتباره من أعراض الحمل أثناء الرضاعة، فالحامل تشعر برغبة في الجلوس والاسترخاء وعدم الحركة، تشعر بعدم الرغبة بالتحرك لتنظيف المنزل وتجهيز الطعام، كل ذلك يدل على الحمل، وتشعر برغبة ملحة في النوم لفترات طويلة.

الغثيان في الصباح والدوار

عند وجود رغبة بالقيء يوميا في فترة الصباح أي ما يسمى بالغثيان الصباحي، وكذلك عند وجود دوار ودوخة مستمرة يوميا، فذلك من أعراض الحمل أثناء الرضاعة.

اختبار الحمل

عند شعورك بالأعراض السابقة لا تتردي في عمل اختبار منزلي وخصوصا اختبار الحمل بالمنزل دون الذهاب للطبيب النسائي، والذي يسمي بالاختبار الرقمي المنزلي فهو سريع جدا ودقيق لدرجة كبيرة وسوف يظهر الحمل بالحال.

بعد التأكد من حدوث الحمل بالاختبار المنزلي الرقمي يمكنك الذهاب للطبيب حتى يرشدك على الطريقة السليمة للتعامل مع الحمل والرضاعة، بالطبع هنا تحتاج الحامل رعاية خاصة لوجود طفل صغير رضيع معها، فالحمل والرضاعة سويا يسببان ضعف عام لصحة الأم، ولذلك على كل أم مرضعة معرفة النظام الصحيح من طبيبها النسائي .

نصائح يجب اتباعها في حالة الحمل أثناء الرضاعة

يجب عدم حمل الرضيع لمدة طويلة خصوصا عند التقدم بالحمل حتى لا يكون حمل الطفل صعبا عليها وعلى الجنين بداخلها.

يفضل إعطاء الرضيع وجبة بسيطة إن كان سنه يسمح بذلك أو وجود رضعة صناعية.

يمكن أن تبحث عن أحد يساعدها بالعمل بالمنزل، وضرورة عدم حمل شيء ثقيل على الأم.

تناول وجبات طعام تحتوي على العناصر الغذائية اللازمة لتغذية الأم تغذية سليمة صحية.

عدم نزول السلم لأكثر من مرة يوميا، وعدم الإجهاد بالعمل خارج أو داخل المنزل حفاظا على صحة الأم.

البعد عن العصبية والتحدث مع الأهل والأصدقاء للترويح عن النفس والبعد عن أجواء الانطواء.

البحث مع خبيرة تغذية عن الطعام المناسب ليمدك بالطاقة اللازمة للحمل والرضاعة معا.