الفيلسوف ارسطو : أعظم فلاسفة العصر اليوناني – كنز المعرفة

الفيلسوف ارسطو : أعظم فلاسفة العصر اليوناني

ارسطو : أعظم فلاسفة العصر اليوناني
ارسطو : أعظم فلاسفة العصر اليوناني

الفيلسوف ارسطو : أعظم فلاسفة العصر اليوناني

من هو ارسطو

ارسطو هو العالم الشهير والفيلسوف اليوناني، وهو تلميذ أفلاطون، وهو معلم القائد الكبير الإسكندر الأكبر، هو واحد من أعظم فلاسفة العصر اليوناني، يعد واحدا من المفكرين العظام، كتاباته تغطي عدة مجالات لخدمة البشرية، أضاف أفكار وكتابات في مجالات الفيزياء والشعر والموسيقى والمسرح والمنطق، ارسطو هو واحد من أهم من قاموا بتأسيس الفلسفة الغربية التي أضافت للفكر الفلسفي.

نشأة الفيلسوف ارسطو

ولد ارسطو في اليونان في مدينة مقدونيا سنة 384، وكان والده يعمل طبيب الملك أميتناس وهو الملك جد الإسكندر الأكبر، قام بترك آثينا، وهو في السابعة عشرة ليحظى بفرصته في التعليم، حيث التحق بأكاديمية أفلاطون، وبدأ في تلقي التعليم في جميع العلوم، واستمر في الأكاديمية حوالي عشرين عاماً، ثم غادر اليونان عام 348.

أهم إنجازات ارسطو في مجال المنطق

قام بوضع أسس علم المنطق الصوري، حيث قام بوضع أول القواعد التي قامت البشرية بمعرفتها، وضع علم التصور، وهو فكرة عامة تدل على مظهر من مظاهر الوقع مثل الشجرة، والحد هو اللفظ التي من الممكن أن نستخدمها في التعبير عن التصورات، وضع قواعد الكليات الخمس، ومن الجدير بالذكر أن الكليات الخمس هي التعريف المنطقي وهي النوع، علمنا أنه يمكننا التمييز بين الاستدلال الأرسطي والأنواع الأخرى من التصورات.

مؤلفاته

قام الفيلسوف اليوناني ارسطو بتأليف مجموعة أطلق عليها اليونانيون من الفلاسفة اسم الأورجانون، وكلمة أورجانون هي باليونانية معناها الأداة أو الوسيلة التي توصل إلى المعرفة، حاول أن يضع قواعد للفكر الصحيح والمنطقي بشكل مثالي، بعد وفاة ارسطو استمر فكره في علم المنطق حتى عصرنا هذا، الكثير من العلماء والفلاسفة يعتبرون مؤلفاته مرجعاً لهم ومقياس للأفكار الفلسفية، اهتم بفلسفة الطبيعة وتغير الأشياء في الطبيعة باستمرار.