الأعراض الأولية لبعض الأمراض – كنز المعرفة

الأعراض الأولية لبعض الأمراض

الأعراض الأولية لبعض الأمراض
الأعراض الأولية لبعض الأمراض

الأعراض الأولية لبعض الأمراض

سؤال قد يتم طرحه في الذهن أحيانا، وفي الحقيقة هو سؤال ضروري وعلى أي شخص عاقل أن يطرحه لكي يبدأ في العلاج ومن عظمة خلق الله أنه خلق لنا أجهزة إنذار كثيرة وأهمها الألم .

وفي موضوعنا سوف نتطرق إلى بعض الأعراض الأولية المصاحبة إلى بعض الأمراض.

أمراض القلب

القلب هو أحد أكثر الأعضاء الحيوية في جسم الإنسان، ورغم ذلك يقوم العديد من الناس بتجاهل بعض الأعراض والتي تشير إلى أن شئ خاطئ قد حدث داخل قلب ولا يطلبون العناية الطبية الضرورية وخاصة مع تزايد الأعراض الأولية.

تمثل أمراض القلب السبب الأول من أسباب الوفاة وخاصة في الولايات المتحدة وذلك بالنسبة للنساء والرجال، وتزايدت في الهند أعداد المصابين بأمراض القلب في السنوات الأخيرة بنسبة كبيرة، لذلك يجب الإنتباه إلى الأعراض الأولية التي تشير إلى الإصابة بهذا المرض الخطير.

أشهر أعراض أمراض القلب

أعراض الإصابة بمرض الشريان التاجي

من أكثر الأعراض إنتشارا الشعور بألم في الصدر أو الخناق الصدري، وتشعر بالضغط والألم وثقل في صدرك، كما يمكنك الشعور بذلك بين الكتفيين أو العنق أو الحلق والفك أو الظهر أو على الأذرع، وتتضمن الأعراض الأولية ضيق في التنفس وارتفاع معدل ضربات القلب والتعرق.

الأزمة القلبية

قد تختلف أعراضها بين الرجال والنساء، ولكن أكثر الأعراض شيوعا هو الشعور بألم أو بإنقباض في الصدر، ومن الأعراض التي قد تشعر بها هي الشعور بألم في الذراع وأسفل عظمة الصدر وأيضا ثقل وتسارع الأنفاس، وكذلك الشعور بالإعياء والتقيؤ وعدم انتظام ضربات القلب.
وقد لا تظهر أعراض واضحة بالنسبة للأزمة القلبية، ويطلق على مثل هذه الحالة اسم الأعراض الصامتة، وهي تحدث في حالة مرض السكري.

ضربات القلب غير المنتظمة

تتضمن الأعراض الأولية وهي ضربات القلب غير المنتظمة تسارع في الأنفاس والشعور بالإعياء وأيضا زيادة معدل الخفقان، والشعور بألم في الصدر وكذلك الشعور بالتعب وفقدان الوعي، وقد تؤدي إلى الإصابة بسكتة قلبية مفاجئة في حالة إهمال العلاج، وقد تؤدي السكتة القلبية إلى فقدان الوعي والوفاة.

المرض النفسي

لا يوجد شئ محدد يدل على أنك مريض نفسي، ولكن يوجد بعض الحالات النفسية الشائعة ومنها اضطراب القلق واضطراب الإكتساب واضطراب الوسواس القهري واضطراب المخاوف الإجتماعية.

أسباب المرض النفسي

السلوك الإجتماعي للفرد

يوجد أشخاص يفضلون العيش في معزل عن الناس وعن ضجاتهم أو نتيجة لكرهم لبعض الأشخاص، الأمر الذي يؤدى إلى نشوء حالة استفزازية وعصبية، ومضمونها أن الشخص لا يريد العيش مع البشر،

وبسبب ما يسمع عنه من قتل ومثل هذه الأمور سواء كانت عامه أو خاصة.

عدم التأقلم مع البيئة أو المحيط

إن أشد ما يميز المريض النفسي هو عدم التأقلم مع بيئته، فهو يعجز عن التلائم مع حقله الإجتماعي أي مع واقعه ومحيطه، وهذا الصراع الإنفعالي بينه وبين واقعه قد يكون سبب المرض النفسي، وهنا تظهر متاعب المريض وآلامه.

الطبع السيء المتربي عليه الشخص

فقد يتربى الشخص على الإلتزام بالصمت وإجباره على ذلك، وإذا لم يفعل سوف يعاقب وهذا الشيء موجود بكثرة، حيث تمنع الأسره الطفل عن التعبير عن نفسه سواء بصوة مباشرة أو غير مباشرة، وقد يكون وراثة في الطبع العائلي، ولكن هذه النسبة بسيطة، ويمكن تخطيها بسهولة مع وجود الإرادة الذاتية.

أمراض الكلى

إذا لم يتم الكشف عن أمراض الكلية بشكل مبكر فإنها ستؤدي إلى فشل كلوي حاد ودائم، وقد يتطلب عملية نقل دم مستمرة مدى الحياة أو زراعة الكلية، ويقدر أن لكل مريض يعاني من الفشل الكلوي الحاد أن هناك 30 شخص يعانون بدرجات أقل من الفشل الكلوي، حيث لا يكتشف المرض عندهم مبكرا، فالتشخيص والمعالجة عند المرحلة الأولية يمكن أن يمنع حدوث ضرر كبير في الكلية بعد ذلك.

أمراض السرطان

إن مرض السرطان من أمراض العصر الخطيرة، والتي تسبب معدلات عالية في الوفيات على مستوى العالم، ومرض السرطان قد يصيب مناطق متعددة وحساسة في الجسم، وأهمها الدماغ والرئتين والبنكرياس والجلد والقولون والكبد والمثانة وغيرهم من الأعضاء، وأكثر أنواع السرطانات انتشارا هو سرطان القولون والثدي والرئة، وسرطان الرئة هو الأكثر انتشارا.

ويفضل إجراء الفحوصات الدورية وذلك للكشف عن مرض السرطان، حيث أن الكشف المبكر من خلال الأعراض الأولية للمرض يضاعف من فرصة الشفاء منه وذلك عن طريق علاج المرض مبكرا.