الحجاب سر جمال – كنز المعرفة

الحجاب سر جمال

الحجاب سر جمال
الحجاب سر جمال

الحجاب سر جمال

لقد كرم الله سبحانه وتعالى المرأة تكريما كبيرا في الإسلام وفي الديانات الأخرى وجعل لها مكانة خاصة في الإسلام، ومن أكثر الأمور التي تناقش فيها الكثير من العلماء هو عن الحجاب، حيث أن الله سبحانه وتعالى فرض الحجاب على المرأة بحيث أنه من أجل أن يكتمل إيمانها وإسلامها فإنه يجب أن تقوم بالإلتزام بفريضة الحجاب ، ويرجع السبب في أن الله سبحانه وتعالى قد فرض الحجاب على المرأة هو أن المرأة تتمتع بجمال أخاذ من دون الحجاب وتبدو في أجمل صورها لذلك فرض الله سبحانه وتعالى الحجاب على المرأة من أجل أن منع حدوث الفتنة في المجتمع ومن أجل أن تتسم المرأة بالعفة والطهارة.

نظرة العلماء للحجاب الصحيح

ولقد إختلف العلماء حول الطريقة التي يجب أن يكون بها الحجاب ، حيث أن بعض العلماء يرون أن حجاب المرأة يجب أن يشمل كل أجزاء جسدها بما فيها وجهها وكفيها، بحيث أن ترتدي المرأة لباسا طويلا وواسعا ولا يظهر أي جزء من جسدها، بينما يرى البعض الآخر من العلماء أن حجاب المرأة وفرضه لا يشتمل تغطية وجهها وكفيها وإنما يقتصر الحجاب على شعرها وباقي أجزاء جسدها.

وإن هناك بعض الدول التي تمنع الفتيات من إرتداء الحجاب ، بينما توجد بعض الدول الأخرى التي تفرض على أي فتاة أو سيدة أن ترتدي الحجاب بها حتى لو كانت سيدة أجنبية مثل المملكة العربية السعودية.

حب الشهوات والتحكم فيها

ومن الجدير بالذكر أن الله سبحانه وتعالى قد خلق الإنسان وزرع به حب الشهوات، ولكن كما أن الله خلق الإنسان بحب الشهوات فإنه قد أمر الإنسان بالتحكم في شهواته، ولكن هناك نوعين من الأشخاص حيث أن هناك بعض الأشخاص الذين يشبهون الحيوانات في شهواتهم بمعنى أنهم لا يتحكمون بها، بينما النوع الآخر هو النوع الذي لديه القدرة على التحكم في شهواته وتوجيهها في المسار الصحيح من خلال إيمانه بقدرة الله عز وجل وخوفا من إرتكاب المعصية، وإن إرتداء الحجاب يعد من الأمور التي تجعل الشخص يتحكم في شهواته ويتسم بالسمات التي تتسم بها الملائكة.

أسباب فرض الحجاب على المرأة

ولكن عندما فرض الله الحجاب على المرأة فإنه لم ينظر إلى المرأة على أنها مدعاة للشهوة، ولكنه خلق المرأة وإعتبرها رمز من رموز الجمال وجعلها تتحلى بالأخلاق الحميدة التي تجعلها ترتدي الحجاب من أجل أن تحفظ جمالها، ولكن في الوقت الحالي الكثير من الأشخاص ينظرون إلى الحجاب ويفهمونها بطريقة خاطئة، حيث أن أغلب الرجال ينظرون للمرأة على أنها رمز الفتن وأن السبب في حدوث أي نوع من المعاصي هو المرأة ولا يرى أن الله سبحانه وتعالى قد أمر عباده الصالحين بغض البصر وإحترام المرأة كما إحترمها الدين الإسلامي.

الحجاب رمز لتعفف المرأة

كما أن هناك بعض النساء ينظرن للحجاب بشكل خاطئ، حيث أنهن أصبحن يرتدين الحجاب بحكم العادة دون إعتباره فرض فرضه الله سبحانه وتعالى على المرأة من أجل التعفف، بحيث لم تعد الفتيات ترتدي الحجاب بإعتباره وسيلة لتنفيذ أوامر الله سبحانه وتعالى ووسيلة للتقرب إليه أيضا.

ومن الجدير بالذكر أن دين الإسلام كامل ومكتمل ولا يوجد فيه شيء غير مبرر ولا داعي له، حيث أن كل أمر في الدين توجد الكثير من المبررات لفعله، حيث أن الدين الإسلامي يتسم بالتقدم كما أنه دين راقي قد كرم كل الأشخاص وأمر بإحترامهم بغض النظر عن الفروق فيما بينهم، وعندما تقوم المرأة بإرتداء الحجاب فإنها بذلك تعتبر من النساء اللواتي يفكرن بعقلهن، كما أن الحجاب لم يكن ولن يكون أمر يجعل المرأة مقيدة وغير حرة بل بالعكس الحجاب يجعل المرأة أكثر قدرة وحرية على القيام بكل ما ترغب به في حدود الشريعة الإسلامية.