العالم الفيزيائي جوردن جولد – كنز المعرفة

العالم الفيزيائي جوردن جولد

العالم الفيزيائي جوردن جولد
العالم الفيزيائي جوردن جولد

العالم الفيزيائي جوردن جولد

إن مجال علم الفيزياء يحتوي عدد كبير من العلماء والباحثين، كما أن علم الفيزياء شهد عدد كبير من الدراسات التي غيرت من مسار وأهمية علم الفيزياء والتي جعلته من أهم العلوم التي تحتوي على إنجازات لا يمكن أن يتم الإستغناء عنها، حيث أن علم الفيزياء يحتوي على الكثير من الإختراعات والإكتشافات التي لعبت دورا مهما في الوقت الذي تم إكتشافها به وأيضا في الوقت الحاضر والذي أصبح يشهد الكثير من الإكتشافات الفيزيائية المتطورة، ومن أهم الإختراعات التي شهدها علم الفيزياء هو الليزر، ومن المعروف بأن الليزر قد أصبح جزء لا يتجزأ من الأعمال التي تتواجد في النشاطات اليومية الخاصة بالأفراد، حيث أن الليزر يتم استخدامه في عدد كبير من المجالات، والذي يعد أمرا أساسيا، حيث أن الليزر يتواجد في مشغلات الأقراص المضغوطة، ويتم استخدام الليزر في عدد كبير من العمليات الجراحية مثل عمليات العيون والتي يتم فيها تصحيح الإبصار وعلاج أي نوع من المشكلات التي تعاني منها العيون، كما أن الليزر يعد أداة هامة من أجل أن يتم تقطيع المعادن، وقبل أن يكون لإختراع الليزر أهمية كبيرة فإنه قد قام عدد كبير من العلماء الفيزيائيين بدراسته، ومن أهم العلماء الفيزيائيين الذين إهتموا بإختراع الليزر هو العالم جوردن جولد ، واليوم سوف نتحدث عن كل ما يخص العالم الفيزيائي جوردن جولد.

مولده

في ال17 من يوليو لعام 1920 ولد العالم جوردن جولد في الولايات المتحدة الأمريكية وتحديدا في ولاية نيويورك.

تعليمه وعمله وأبحاثه

قام جوردن جولد بالدراسة في جميع المستويات الدراسية بشكل متفوق، وبعد أن أتم دراسته المدرسية إلتحق جوردن جولد بالجامعة وتخصص في مجال الفيزياء والبصريات، وقد أتم دراسته الجامعية بتفوق وحصل على شهادة البكالوريوس في هذا المجال، ولكن كان العالم جوردن جولد شخصا لا يكتفي من العلم، حيث أنه قد قرر أن يكمل تعليمه ويحصل على درجة الماجيستير حيث أنه قد إلتحق بجامعة ييل من أجل أن يكمل دراسته العليا ومن ثم إلتحق بجامعة كولومبيا، وقد تخصص في دراسة الماجيستير في مجال التحليل الطيفي، ويعد جوردن جولد هو أول عالم إهتم بأمر الليزر، حيث أنه كان من ضمن العلماء الذين قاموا بمحاولة إنشاغءس جهاز ليزر يعد هو الأول من نوعه، وبعد القيام بعدد كبير من المحاولات والدراسات في مجال الليزر إستطاع جوردن جولد في عام 1957 أن يقوم بتسجيل بحث فيما يخص الليزر وكان هذا البحث تحت عنوان بعض الحسابات التقريبية حول جدوى الليزر وتضخيم الضوء بإنبعاث الإشعاع المحفز، وكان هذا البحث هو الخطوة الأولى في مشوار جوردن جولد فيما يخص إختراع الليزر، حيث أنه كان أول من يستخدم كلمة ليزر على الإطلاق، ومن هنا أصبح جوردن جولدن يفكر في أن ينشيء ليزر خاص بالبصر.

مشوار العالم الفيزيائي والمخترع الأمريكي جوردن جولد ومعاناته في الحصول على براءة إختراع

لقد كان لجوردن جولد طريقا طويلا من المثابرة والكفاح مع المكتب الموجود في الولايات المتحدة الأمريكية من أجل أن يقوم بتسجيل براءات الإختراع الخاصة به، حيث أن هذا المشوار قد وصل إلى 30 عاما من المحاولات المتواصلة، حيث أن البدايات كانت تتمثل عندما ذهب جوردن جولد إلى مكتب تسجيل براءات الإختراع من أجل أن يقوم بتسجل مشروع الليزر الخاص به وأن يحصل على براءة إختراع فيه، ولكن لم يستطع أن يحصل على براءة الإختراع لأن المكتب قد رفض إعطاءه براءة الإختراع، ويعود السبب في ذلك هو أنه كان لديه صلة بالأنشطة الشيعية في الماضي.