تأثير الصدفية أثناء الحمل على الجنين – كنز المعرفة

تأثير الصدفية أثناء الحمل على الجنين

تأثير الصدفية أثناء الحمل على الجنين
تأثير الصدفية أثناء الحمل على الجنين

تأثير الصدفية أثناء الحمل على الجنين

قد يحدث أن تصاب أحد الحوامل بمرض الصدفية وهو مرض من الأمراض الجلدية التي تصيب الكثير من النساء، هذا المرض يشبه الالتهاب وهو يغير شكل الجلد تماما.

الصدفية مرض جلدي يعمل على تكوين قشرة وطبقة سميكة على الجلد تكون بيضاء وقد تتحول للون الأحمر وتسبب حكة شديدة جدا، نتيجة لتكون بكتيريا في هذه المنطقة.

مرض الصدفية

الصدفية من الأمراض التي تصيب الكثير من المناطق مثل منطقة الكوع والركب وقد تصيب الظهر وغيرها من المناطق.

مرض الصدفية ليست من الأمراض الخطيرة التي تصيب الإنسان ولكنها من الأمراض التي تصيب المرأة بحكة شديدة، لم تصدر أي بيانات ولا دراسات تؤكد أن مرض الصدفية يسبب مشكلة كبيرة ويزيد من أعراض الحمل ولكن الجميع أكد أن ليس للصدفية علاقة بأعراض الحمل.

هناك بعض الحالات التي حدث معهم زيادة في الأعراض بسبب وجود مرض الصدفية لديهم والعكس صحيح فبعض النساء لم يحدث لهم شيء.

لقد أثبتت الدراسات أن تغير الهرمونات في فترة الحمل قد يعالج مرض الصدفية ويقلل منه بشكل كبير، وقد تجد المرأة نفسها أصبحت أفضل بكثير.

أثبتت الدراسات التي تمت على مرض الصدفية أن تناول الأدوية التي تأخذ لعلاج مرض الصدفية قد يضر بالمرأة الحامل لذلك يجب التوقف عنه قدر الإمكان وعدم أخذ هذه الأدوية في فترة الحمل، ومثل ما سبق ذكره فقد تجد المرأة نفسها أفضل بكثير لدرجة أنها لا تحتاج الأدوية.

يمكنك أستخدام الفازلين بدلا من الأدوية الأخرى فالصدفية مثلها مثل أي مرض جلدي يحتاج لترطيب ولا يحتاج لأي شيء أخر، فالترطيب أساس كل شيء والتشقق وقلة الترطيب هو سبب الجفاف وجميع أمراض الحساسية والألتهابات الجلدية.

مرض الصدفية من الأمراض التي تسبب تشوهات وعيوب في الجسم وقد يسبب احمرار للجلد.

الصدفية والأجهاض

الصدفية ليس لها علاقة بالإجهاض ولقد أثبتت الدراسات أن ليس للصدفية علاقة بالحمل وهي لا تسبب مشكلة أخرى أكثر من تشويه الجسم، ولكن هناك بعض العلماء الذين أشاروا إلى أن مرض الصدفية يمكن أن يسبب مضاعفات للحمل وقد يسبب مشكلة ارتفاع ضغط الدم وقد يحتاج الطبيب على أثرها لعملية ولادة للمرأة.

تأثير الصدفية على الجنين

لم تثبت صحة تأثير مرض الصدفية مطلقا على الجنين ولكن قد يعتقد بعض الأطباء أنه يجب توخي الحذر والمتابعة الجيدة للمرأة الحامل حتى لا تحدث مشكلة، فقد تحدث بعض الحالات النادرة التي تأثر على المرأة والجنين.

أدوية الصدفية من الأدوية التي تؤثر على صحة المرأة وعلى الجنين لذلك يجب البعد عنها قدر الإمكان في فترة الحمل، خاصة الأدوية التي تحتوي على الكورتيزون فهي أدوية ضارة بالمرأة والجنين ولا يجب تناولها في فترة الحمل مطلقا.

هناك أيضا بعض أدوية الحساسية التي لا يجب تناولها لأنها تضر بالمرأة الحامل ولا ينصح تناولها في الحمل.

قد يكون الرجل في بعض الأحيان هو الذي يعاني من مرض الصدفية ولذلك فيمكن أن يؤثر على المرأة الحامل بشكل كبير، وقد يتناول الرجل بعض أدوية الجلدية الخاصة بعلاج المرض ولذلك فيمكنها أن تشوه الحيوانات المنوية ولا تسبب حمل.

مرض الصدفية من الأمراض التي يجب الاهتمام بها والعناية الجيدة بها فقد تنتشر في كل الجسم، ولذلك يجب الذهاب للطبيب مختص في علاج الجلدية لعلاج المرض، وتناول الأدوية التي يصرفها الطبيب ولكن ينصح بتناول الأدوية قبل فترة الحمل حتى لا يحدث مشكلة للمرأة وطفلها ويؤثر عليهم حتى وأن كانت نسبة بسيطة هما الذين حدث لهم مشكلة.