مرض السكري : تعريفه وطرق الوقاية منه – كنز المعرفة

مرض السكري : تعريفه وطرق الوقاية منه

تعريف بمرض السكري وكيفية الوقاية منه
تعريف بمرض السكري وكيفية الوقاية منه

تعريف بمرض السكري وكيفية الوقاية منه

ماهو مرض االسكري؟

إن مرض السكري يعتبر مجموعة من الإضطرابات في عملية بناء الكربوهيدرات في الدم, والجسم يحصل على الكربوهيدرات من تناول الأرز, والخبز,والكعك, والمعكرونة,والبطاطا, والعديد من المأكولات التي تؤثر بالسلب على نسبة السكر في الدم.

ولمرض السكري نظام غذائي خاص يجب الإنتظام عليه حتى لا تحدث مضاعفات ويزداد معدل السكر بالدم,ويحدث تفكك تدريجي في الدم حينما لا ينتظم مريض السكر بتناول الأغذية الصحية, والتخلي عن الأغذية الغير مفيدة, ويتم إمتصاص المواد التي تؤثر على السكر في الدم نتيجة عملية التفكك وتحلل هذة المواد.

إن مرض السكري لا يصيب من يحافظون على أوزانهم ومن يتناولون الطعام الصحي, حيث أن الأشخاص الذين يقومون بنشاطات بدنية لا يتعرضون أبدا لمرض السكري,ولكن على عكس ذلك يكون الشخص السمين أكثر عرضه للإصابة بمرض السكري, حيث أنه يكون بحاجه إلى تناول الأنسولين بكمية كبيرة مقارنة بالشخص الذي يحافظ على لياقتة وصحته.

ماهي أعراض مرض السكري ؟

هناك أعراض واضحة لمرض السكري سوف نتعرف عليها بالتفصيل كما يلي:

الشعور بالعطش الشديد وبشكل مستمر.

كثرة الحاجة إلى التبول بطريقة كبيرة.

الإحساس بالجوع الشديد.

ملاحظة إنخفاض في الوزن الطبيعي للشخص.

 الشعور بالتعب والإرهاق بشدة.

 إحساس بتشوش بالرؤية.

 حدوث إلتهابات باللثة,وبالمهبل,وبالجلد,أو بالمثانة.

أنواع مرض السكري

هناك نوعان من مرض السكري سوف نتعرف على كل نوع بالتفصيل.

النوع الأول من مرض السكري: يحدث حينما يقوم البنكرياس بإفراز كمية ليست بالكبيرة من الأنسولين, وحيث أن جسم الإنسان يحتوي على أجسام مضادة, فتعمل هذة الأجسام على إفشال عمل البنكرياس وإحداث تلف في الأنسولين وتدمير له, وكما نعلم بأن هناك عوامل وراثية وأمور أخرى تكون سببا في حدوث هذا المرض.

النوع الثاني من مرض السكري: لا يحدث بسبب الأجسام المضادة إطلاقا, فهو يحدث لسببين, السبب الأول هو أن يكون البنكرياس غير قادر على إفراز كمية طبيعية من الأنسولين, والسبب الثاني هو أن خلايا جسم الإنسان تعمل على مقاومة الأنسولين, وحتى الأن لا يعلم الأطباء سبب حدوث هذة الحالة,وهناك عوامل أخرى مثل زيادة وزن الشخص, وأن تتراكم الأنسجة الدهنية بالجسم فتحدث هذا المرض.

فحص وتشخيص مرض السكري

إن مرض السكري لا يمكن أن يتم تشخيصه في العديد من الحالات, إلا من خلال إختبارات قياس السكر في الدم, لذلك يجب على كل شخص تظهر عليه أي عرض من أعراض مرض السكري, أن يقوم بفحص وإختبار نسبة السكر في الدم بشكل مستمر للتأكد من سلامته, وهناك أشخاص تظهر عليهم الأعراض في وقت متأخر بعد أن يكون المرض قد إزداد بالجسم وأصبح في حالة خطرة.

الأمور التي تؤثر على مريض السكري:

هناك أطعمة تساعد على زيادة أو إنخفاض نسبة السكر في الدم, وكمية الطعام أيضا تحدد زيادة نسبة السكر في الدم لدى المريض.
ممارسة التمارين الرياضية أيضا تساعد مريض السكر على أن يحافظ على معدل السكر في الدم, حيث تعمل التمارين الرياضية على تقليل نسبة السكر في الدم وتمد الجسم بالطاقة الضرورية له والتي يحتاج إليها.

تأثر الجسم بأي مرض مثل التعرض لأمراض البرد, تعمل على التأثير على نسبة السكر في الدم وتجعله في زيادة.

كيف يتعايش مريض السكري مع المرض؟

إن تعرض الشخص لمرض السكري لا يعتبر نهاية الحياة,حيث أنه مرض مثل بقية الأمراض, وإذا حاول الشخص التعامل جيدا مع هذا المرض والمحافظة على تناول الأدوية, والقيام بالتمارين التي تساعده على إنقاص وزنه, و المحافظة على الطعام الصحي, فإنه بالتأكيد سوف يتغلب على المرض.

الأطعمة التي يجب على مريض السكري أن يبتعد عنها:

يجب الإبتعاد عن اللحوم التي تكثر بها الدهون.

-تناول السكريات بأنواعها.

الإبتعاد عن تناول الكحوليات, والإبتعاد عن التدخين.

الإبتعاد عن تناول الأطعمة الدسمة التي تزيد من الوزن.

التخفيف من البهارات والتوابل الموجودة في الطعام.

وفي النهاية يجب المحافظة على الصحة منذ البداية حتى لا تعرض صحتك للهلاك, وحتى لا تتعرض لأن تصاب بمرض السكري, وإذا كنت مريض بالسكر فيجب عليك إتباع نظام غذائي صحي, والقيام بممارسة التمارين الرياضية التي تعمل على إنقاص الوزن وجعل وزنك مثالي, وتناول الأكلات المسموح بها لمريض السكر وعدم الإهمال في ذلك.