سرعة القذف لدى الرجال وما هي الأسباب العضوية والنفسية لحدوثه – كنز المعرفة

سرعة القذف لدى الرجال وما هي الأسباب العضوية والنفسية لحدوثه

سرعة القذف لدى الرجال وماهي الأسباب العضوية والنفسية لحدوثه
سرعة القذف لدى الرجال وما هي الأسباب العضوية والنفسية لحدوثه

سرعة القذف لدى الرجال وما هي الأسباب العضوية والنفسية لحدوثه

تعتبر سرعة القذف لدى الرجال من أنواع العجز الجنسي التي أنتشرت مؤخرا وإزدادت بين العديد من الرجال , وهو يعتبر أمر يقلق الرجل بشدة ويؤدي إلى الشعور بالغضب واليأس من جانب الزوجة ويشكل عبء نفسي عليها , حينما تجد الزوجة هذا الأمر متكرر مع زوجها , فإن رغبتها لممارسة العلاقة الجنسية معه تقل عن السابق , وتهرب من أن تقوم بالممارسة معه لأنها تعلم بأنها لن يتم إشباعها جنسيا , فضلا عن أن هناك العديد من الشباب المتزوجون حديثا يمرون بنفس المشكلة ومن الممكن أن يتواصل معهم الأمر لسنين طويلة .

وحينما يحدث الاضطراب الجنسي لدى الرجل والذي يعتبر عجز جنسي نسميه بالقذف السريع والذي يحدث في العديد من الممارسات الجنسية بين الرجل والمرأة خاصة إذا كانا في بداية حياتهما الزوجية , وفي معظم الأحيان يكون القذف السريع قد حدث قبل أن يقوم الرجل بإيلاج عضوه الذكري في مهبل المرأة , وكلما تكرر هذا الأمر مع الرجل أصابه باليأس والإحباط ويؤثر على صحتة النفسية وعلى علاقاته الإجتماعية , ويشعر الرجل بالضيق في كل مرة يفشل فيها في أن يقوم بإمتاع زوجتة بسبب قذفة المبكر قبل أن تتم العملية .

وهناك رجال حينما يتكرر معهم الأمر , تقل لديهم الرغبة الجنسية ولا يفضل أن يقوم بتكرار الأمر فيقوم بالهرب ولا يرغب في أن يمارس العلاقة الجنسية , وعلى حسب ماأوضحت الدراسات الطبية الحديثة , إن المرض الجنسي القذف السريع يعتبر من الأمراض المنتشرة بين العديد من الرجال بنسبة كبيرة خصوصا الرجال في أعمار ما بين عمر 18 إلى عمر 64 , ولا يوجد علاقة بين سرعة القذف وبين عمر الرجل فالأمر مختلف عن ضعف الإنتصاب .

العوامل التي تؤدي إلى حدوث سرعة القذف :

أما بالنسبة للعوامل التي تؤدي إلى حدوث قذف سريع فسوف نوضحها لكم حيث أنها متعددة , هناك عوامل نفسية وعوامل عضوية تؤدي إلى حدوث ذلك , بالنسبة للعوامل العضوية فهي أن يحدث إضطراب وخلل في هرمون الذكورة لدى الرجل , أو تناول الرجل لبعض الأدوية والعقاقير التي يكون لها أثار جانبية على هذا الامر , ومن هذه الأدوية التي يتم استخدامها في علاج الأمراض النفسية .

بالإضافة إلى أنه يمكن أن يكون الرجل مصاب بالغدة الدرقية التي تعمل على زيادة في إفرازتها مما تجعل الرجل سريع القذف , أو معاناة الرجل من إلتهابات بالبروستات ويكون مرض مزمن معه , حيث أن نسبة كبيرة من الرجال تعاني منه , لذلك من المحتمل أن يكون الرجل سريع القذف لديه إلتهاب بالبروستات ويكون مرض مزمن معه .

في حين أن هناك عوامل نفسية وهي على سبيل المثال , تعرض الرجل للإعتداء الجنسي حينما كان صغير السن , أو شعور الرجل بالإكتئاب أو دخوله في حالة قلق حاد كل هذة الأمور لها علاقة بالأداء الجنسي أثناء مممارسة العملية الجنسية , فتقوم بالتأثير عليها وتجعل الرجل سريع القذف وغير قادر على إكمال العملية الجنسية مع زوجته .

أنواع سرعة القذف :

ويوجد نوعين لمرض سرعة القذف من الجانب الطبي , النوع الأولي والنوع الثانوي , بالنسبة للنوع الأولي يصاب الرجل به في بداية العلاقة الجنسية ويتواصل الأمر معه , ومن المحتمل أن تكون أسباب حدوثه وجود خلل بالهرمونات أو خلل جيني أو حدوث إضطراب عصبي لدى الرجل , أما النوع الثانوي يصيب الرجل به في وقت متأخر وليست في بداية حياته الجنسية , ومن أهم أسبابه تعرض الرجل لمشكلة نفسية أو وجود إلتهاب في البروستاتا أدت إلى سرعة القذف .

الأثار السلبية سرعة القذف :

وهناك أثار سلبية لمرض القذف المبكر , حيث أن مرض سرعة القذف مختلف عن أي مرض جنسي أخر لأن تأثيره لا يكون على الرجل فقط , بل يؤثر على نفسية زوجته ويلعب دور مهم في إفشال الحياة الزوجية بينهما بسبب أنه لا يمكن أن يقوم بإيصال زوجته إلى المتعة التي ترغب بها , لأنه ما يلبث أن يقترب منها فيحدث له قذف سريع , ويحدث قلق بين الطرفين ويؤثر على نفسية الرجل والمرأة , وتشعر الزوجة بالغضب من تكرار الأمر وتغضب أكثر حينما يتهرب زوجها من الإقتراب منها جنسيا حتى لا يحدث القذف السريع مرة أخرى .