سنن يوم الجمعة – كنز المعرفة

سنن يوم الجمعة

سنن يوم الجمعة
سنن يوم الجمعة

سنن يوم الجمعة

لقد أنزل الله سبحانه وتعالى الدين الإسلامي وأنزل معه أيام الأسبوع كاملة، وجعل الله لكل يوم من أيام الأسبوع مكانة خاصة، ولكن يعد يوم الجمعة هو من الأيام التي لها مكانة خاصة جدا عند الله سبحانه وتعالى وعند الرسول صلى الله عليه وسلم، حيث أن الله سبحانه وتعالى فضل يوم الجمعة عن باقي أيام الأسبوع في الدين الإسلامي وجعل له فضل كبير، كما أن الله سبحانه وتعالى جعل ليوم الجمعة مجموعة من الآداب والفضائل التي تختص بهذا اليوم، ومن الجدير بالذكر أنه ورد الكثير من الأحاديث النبوية التي تؤكد فضل يوم الجمعة عن غيره من الأيام الأخرى.

يوم الجمعة

هو اليوم الذي خلق الله سبحانه وتعالى سيدنا آدم به، كما أن يوم الجمعة هو اليوم الذي أدخل الله سبحانه وتعالى سيدنا آدم الجنة وأخرجه منها لأنه لم يطع أوامره فأنزله الأرض، هذا بالإضافة إلى أن يوم القيامة سوف يكون في يوم جمعة ، وإن الله سبحانه وتعالى جعل ليوم الجمعة أمر يميزه عن بقية الأيام الأخرى وهو أن يوم الجمعة فيه ساعة يكون الدعاء مستجابا بها، ولقد إختلف العلماء حول ميقات هذه الساعة حيث أن البعض يرى بأنها تبدأ منذ بدء صلاة الجمعة حتى نهايتها، والبعض الآخر يرى بأن الوقت المحدد لهذه الساعة المستجابة في الدعاء هو بعد صلاة العصر، ولكن العلم عند الله، كما أن من تصدق في يوم الجمعة تصبح صدقته كأنه تصدق في شهر رمضان المبارك، حيث أن الصدقة به تختلف عن أي يوم آخر يتم التصدق فيه، ومن الجدير بالذكر أن من يقوم بالقيام بسنن يوم الجمعة والتطهر والصلاة فإن الله يغفر عنه سيئاته، ومن أهم فضائل يوم الجمعة أنه إذا توفي أحد يوم الجمعة فإن هذا يعد دليل على حسن الخاتمة كما أنه لن يتعرض لفتنة القبر، وبسبب الفضائل الكثيرة التي يتضمنها يوم الجمعة فإن هناك مجموعة من الآداب التي يجب إتباعها وأن يقوم بها كل مسلم من أجل أن يحصل على الأجر والثواب الخاص بهذا اليوم.

ومن أهم الآداب التي يجب القيام بها يوم الجمعة

كان الرسول صلى الله عليه وسلم يقرأ سورتي الإنسان والسجدة في صلاة الفجر في يوم الجمعة، لذلك فمن المفضل أن يقوم الإمام في المسجد في صلاة الفجر في يوم الجمعة أن يقرأ سورتي الإنسان والسجدة لما لهما من فضل عظيم، حيث أن هذين السورتين يتحدثا عن كل شيء يختص يالدنيا والآخرة منذ بدء الخليقة وحتى نهايتها.

يجب على المسلم أن يذهب لأداء صلاة الجمعة في وقت مبكر، حيث أنه لا يجب أن ينتظر صعود الإمام على المنبر أو الذهاب قبل صعود الإمام على المنبر بدقائق، حيث أن الله سبحانه وتعالى جعل الملائكة يقفون عند باب المسجد ويكتبون ترتيب مجيء الناس إلى صلاة الجمعة، وبمجرد ما أن يبدأ الإمام بالصعود إلى المنبر فإنهم يغلقون الصحف التي يكتبون بها ويجلسوا ليستمعوا إلى الخطبة.

يجب على الإنسان المسلم الذي يذهب إلى صلاة الجمعة أن يكون شديد الإصغاء لما يقوله الخطيب في خطبة يوم الجمعة وأن يكون لديه قدر من التركيز معه.

بمجرد ما أن يدخل المسلم إلى المسجد فإنه يجب أن يصلي ركعتين تحية للمسجد.

يجب على المسلم أن يغتسل قبل الذهاب إلى صلاة الجمعة وأن يتطهر ويضع من الطيب أفضله.

تعد قراءة سورة الكهف من الأمور التي لها فضل عظيم يوم الجمعة .