فضل صيام محرم – كنز المعرفة

فضل صيام محرم

فضل صيام محرم
فضل صيام محرم

فضل صيام محرم

إن الصوم هو نوع من أنواع العبادات التي فرضها الله سبحانه وتعالى على عباده المسلمين، ويعد الصوم أحد أركان الإسلام، ويقصد بالصوم أن يتم الإمساك عن أي نوع من المفطرات من بداية طلوع الفجر وحتى غروب الشمس في نفس اليوم، وقد يعتقد الكثير من الناس بأن الصوم يعني الإمساك عن تناول الطعام والشراب فقط ولكن هذا غير صحيح، حيث أن الصوم هو عبارة عن الرتك والإمساك للأقوال السئية والتصرفات الغير جيدة، وما عدا ذلك من طعام وشراب وجماع، حيث أن الصوم هو عبارة عن عمل ومن أجل إكتمال هذا العمل فإن النية لازمة، حيث أن صحة الصيام لا تكتمل بدون النية وهذا ما أكد عليه الرسول صلى الله عليه وسلم والفقهاء الأربعة أيضا، وإن الله سبحانه وتعالى جعل فرض الصيام في شهر رمضان فقط ولكن هناك بعض الأشهر من العام التي يكون لصيامها فضل كبير عند الله سبحانه وتعالى ومن أهم هذه الشهور هو صيام محرم.

شهر محرم

إن شهر محرم هو اول شهر يأتي في السنة الهجرية من كل عام، ولقد إختلف علماء المسلمين حول السبب الذي جعل هذا الشهر يسمى بشهر محرم حيث أن هناك قولين أحدهما يؤكد بأنه سمي بشهر محرم لأن الله سبحانه وتعالى قد جعل الجنة محرمة على إبليس خلاله، بينما القول الآخر يؤكد بأنه سمي بذلك لأن الله سبحانه وتعالى قد حرم فيه القتال، ولقد أطلق على شهر محرم لقب الأصم من أجل الدلالة على شدة تحريمه، وإن شهر محرم هو من ضمن مجموعة من الأشهر الحرم والتي تتمثل في ذو القعد، ذو الحجة، محرم، ورجب، وإن هذه الأشهر الأربعة تكون فيها الحرمات أعظم، حيث أن كل أمر في هذه الشهور الأربعة هو عظيم سواء كان ذنب أو عمل صالح، حيث أن الذنب فيهن أعظم، والأعمال الصالحة أعظم في الأجر والثواب، وبالرغم من عظمة الظلم في كل الأوقات إلا أن الظلم في الأشهر الحرم يكون أعظم من غيره، لذلك فإن شهر محرم له الكثير من الفضائل التي تجعله مميزا عن غيره من الشهور وصيام محرم أمرا مستحبا.

فضائل شهر الله المحرم

إضافة الرسول صلى الله عليه وسلم شهر محرم إلى الله

إن الرسول صلى الله عليه وسلم قد أضاف شهر محرم إلى الله سبحانه وتعالى، وعندما قام بذلك فإنه جعل من شهر محرم أكثر تشريفا وتعظيما عن غيره من الشهور، وإن القيام بذلك كان من أجل أن يقوم الرسول صلى الله عليه وسلم بالتأكيد على مدى تحريم هذا الشهر وأن السبب في ذلك هو أن الله سبحانه وتعالى قد أمر بذلك، بحيث لا يصبح في مقدرة أي شخص أن يبدل بين شهر محرم وغيره من الشهور في التحريم.

تميزه عن غيره من الشهور

إن شهر محرم يتميز بأنه أفضل الشهور الحرم، لأن الرسول صلى الله عليه وسلم قد تحدث عنه كثيرا، وأكد بأن صيام محرم من أفضل أنواع الصيام بعد شهر رمضان.

مركزه بين الشهور الهجرية

إن شهر محرم هو أول الشهور في العام الهجري الذي يبدأ به العام الجديد، حيث أن يأتي بعد آخر شهور العام ذي الحجة والذي يقوم العباد فيه بأداء مناسك الحج.

تضمنه ليوم عاشوراء

إن شهر محرم يحتوي على يوم عاشوراء، حيث أن يوم عاشوراء هو اليوم العاشر من شهر محرم، والذي حدث فيه شق البحر من قبل الله عز وجل من أجل إنقاذ سيدنا موسى عليه السلام وقومه وإغراق فرعون وجنوده وأتباعه.

تحريم الله سبحانه وتعالى له

إن الله سبحانه وتعالى قد إختص شهر محرم وجعله من الأشهر الحرم والذي عظم فيه الظلم وحرم فيه القتال على المسلمين.

فضل صيام محرم

ورد عن أن الرسول صلى الله عليه وسلم قد أكد على فضل صيام محرم، وحث المسلمين على الصوم الكثير في هذا الشهر الفضيل، وعندما حث الرسول صلى الله عليه وسلم المسلمين بالإكثار منه كان يقصد بذلك أن تكون الأعمال كثيرة وعظيمة وليس بعدد أيام صيام محرم، حيث أنه ليس من المفترض أن يتم صيام محرم كاملا، حيث أن شهر رمضان هو الشهر الوحيد من العام الذي فرض الله عز وجل على عباده صومه كاملا.