كل ما يجب أن تعرفه عن الفلفل الحار – كنز المعرفة

كل ما يجب أن تعرفه عن الفلفل الحار

كل ما يجب أن تعرفه عن الفلفل الحار
كل ما يجب أن تعرفه عن الفلفل الحار

كل ما يجب أن تعرفه عن الفلفل الحار

هو نبات حولى من فصيلة الباذنجان ذو طعم حار كثيراً ما يسحر محبيه حول العالم حتى أن بعض البلاد تقيم عيداً خاصاً للفلفل الحار كشعوب المكسيك والهند اللذان يحبان أكله بشكل كبير.

تركيب الفلفل الحار:

يتكون من العديد من العناصر الهامة للإنسان منها فيتامين ج، الحديد، الماغنيسيوم، مركب بيتا كاروتين، البوتاسيوم.

أنواع الفلفل الحار:

الشبح أو الباهوت الجولوكيا: يحمل الرقم القياسي2007 لشدة حرارته ويزرع في الهند.

هلابينو: حرارته متوسطة وعادة ما يكون لونه أخضر ويزرع في المكسيك.

الآجي ليمون: له شكل مخروطي ولونه أصفر ويزرع في بيرو.

الشبوتل: لونه كالباذنجان وجلدته ذات سمك كبير.

السكوتش بونيه: حرارته كبيرة وله عدة ألوان أحمر وأصفر وأخضر ويشبه القبعة المكسيكية.

البري بري: حجمه صغير ولونه أحمر ويستخدم في الوجبات السريعة ويتواجد في البرتغال وقارة إفريقيا.

فوائد الفلفل الحار:

له القدرة على تنشيط الدم في جسم الإنسان أكثر من النباتات الأخرى حيث يقوم برفع كفاءة عمل الدورة الدموية بالجسم ويزيد من طاقته.

يساعد في زيادة قدرة الإنسان على التركيز.

يعمل على تنظيم ضغط الدم.

يساعد على الإحساس بالشبع.

يخفف من آلام الجلد.

يساعد على تخفيف ألم الروماتيزم.

يقلل نسبة الكوليسترول السئ بالجسم.

له القدرة على تخفيف آثار التعب والإجهاد الذي يتعرض له الإنسان.

يساعد على تحسين نكهة الأطعمة وزيادة حركة الأمعاء.

 يقلل من أخطار الإصابة بالجلطات الدموية وأمراض الأوعية الدموية حيث يخفض من الدهون الموجودة في الدم وهو بذلك يحمي القلب ويحافظ عليه.

يساعد على تنشيط خروج عصارات المعدة واللعاب وهو ما يعمل على تسهيل عملية الهضم نتيجة لإفراز اللعاب لإنزيمات هضم الكربوهيدرات وإفراز المعدة لإنزيمات تقوم بهضم باقي الطعام.

يساعد على تجديد الغشاء المخاطي بالمعدة وهو ما يقي من الإصابة بقرحة المعدة.

يحتوي على فيتامينات تساعد على تحويل الكوليسترول إلى حمض صفراء وهو ما يساعد على حماية الجسم من مشكلة حصوات المرارة.

يساعد على إذابة المخاط المتواجد بالرئة.

يعمل على تنظيم الأنسولين ويحافظ على مستوى مناسب للسكر في الدم بنسبة كبيرة تصل الى 55%.

يساعد على تحسين المزاج والصحة النفسية للإنسان.

يقي الإنسان من سرطان المعدة حيث أثبتت الدراسات أن الشعوب التي تأكل الفلفل الحار يقل فيها نسبة السرطان عن الشعوب الأخرى.

يساعد على تنشيط عملية الأيض وبالتالى يساهم في عملية تخفيف الوزن.

يعمل على إذابة الجلطات الدموية.

عند إستنشاقه يساعد في التخلص من الصداع وخاصة صداع الجيوب الأنفية.

يسهم في علاج الغدة الدرقية.

قد يساعد على تخفيف آلام المفاصل إذا حقن به الجسم.

إثبتت الدراسات الحديثة أن له القدرة على مقاومة البكتيريا ولذلك فهو يعد مضاد حيوي طبيعي.

يعد فاتح للشهية.

يحسن أداء الجهاز التنفسي وبخاصة الرئة والقصبة الهوائية.

يعمل على إنكماش وقتل خلايا السرطان الموجودة بالبروستاتا.

يقي الحامل من الإصابة بسكر الحمل إلا إنه لا يجب الإفراط في تناوله لأنه قد يسبب لها إحساس بالغثيان والدوار.

أضرار الفلفل الحار:

إن تناوله بشكل متوازن دون إفراط يعد امراً امناً أما الإفراط في تناوله فقد يسبب عدد من المشكلات حيث:

قد ينتج عنه تهيج في الجلد وحساسية.

أحياناً قد يسبب تهيج في بطانة المعدة.

إذا لامس العيون فإنه يسبب ضرراً لها ويسبب حساسية.

قد يتسبب في حدوث تهيج للبواسير.

طريقة التخلص من آثاره على اليدين:

تغسل اليدين بالحليب أو تفرك بالزبد.

تغسل بالماء والصابون ثم تفرك بعصير ليمون.

توضع اليدين في زيت نباتي قبل إستعماله لتخفيف الحرقان الناتج عنه.

فرك اليدين باستخدام ملح وبيكنج صودا.

إستخدام زيت زيتون ووضعه على اليدين ثم غسلها بالماء والصابون.