كيفية التعامل مع الطفل العنيد في عمر ما قبل المدرسة – كنز المعرفة

كيفية التعامل مع الطفل العنيد في عمر ما قبل المدرسة

كيفية التعامل مع الطفل العنيد في عمر ما قبل المدرسة
كيفية التعامل مع الطفل العنيد في عمر ماقبل المدرسة : الطفل العنيد

كيفية التعامل مع الطفل العنيد في عمر ما قبل المدرسة

الطفل العنيد يحتاج لرعاية خصوصا إن كان ما قبل عمر المدرسة، فالطفل في هذا العمر يكون سهل التعامل معه عن الطفل عندما يكبر على العناد ولذلك اليوم سوف نتعامل مع مشكلة الطفل العنيد حتى لا يتسبب لكي في متاعب كبيرة فيما بعد ويمكنك تصليح السلوكيات الخاطئة للطفل مبكرا .

الإلهاء هو الحل العملي للتعامل مع الطفل العنيد

العناد تكون صفة في معظم الصغار، ولذلك يمكن أن تتبعي حيلة بسيطة وسهلة حتى تقومين بالسيطرة على الطفل قومي بتشتيت انتباهه، مثلا تودين ربط الطفل بالحزام داخل السيارة وكلما حاولت إجلاس الطفل يرفض الجلوس، قومي مثلا بتقديم ساندوتش أو القيام بتشغيل أغنية ما يكون يعشقها طفلك وبذلك سوف يستمع بها وينسى وتقومين بربط الحزام، كذلك إن كنتي عنيدة وقمتي بالغصب على الطفل سوف يعند معك أكثر ويصر على اللعب ويرفض ربط الحزام فاستخدمي تلك الشخليلة وهي الإلهاء كلما لزم الأمر .

الحلوى وسيلة للتعامل مع الطفل العنيد

إن كان طفلك عنيدا جدا ويقوم بالدخول في نوبات بكاء شديدة، فهو بحاجة لرعاية منك ومحاولة لتهدئته قبل البدء في الصراخ والبكاء ولذلك أحرصي على تحضير اللعب والحلويات معك دائما حتى تمنعي دخوله في نوبة من العناد والبكاء، مثلا عند الخروج يرفض أن يمشي بجوارك قولي له هل تأخذ قطعة شيكولاتة سوف يحبها جدا ويقدم على تناول الحلوى ويختارها بنفسه وبذلك تتفادي عناد طفلك وبكائه ولكن لا تسرفي من ذلك التصرف حتى لا يعتاد على هذا التعامل .

الشيء الجديد يلفت نظر الطفل العنيد

عندما يبكي الطفل ويصرخ وأنتما بالخارج ولا تعرفي كيف تتصرفين معه أمام الناس يمكنك بكل البساطة أن تتعاملي معه بشكل لائق وبسيط جدا مثلا قدمي له علبة فارغة من علب المناديل الورقية ويمكن تقديم ميدالية المفاتيح الطفل يحب أن يرى أي شيء جديد ويتعامل معه ولذلك أحرصي أن يكون بجوارك أي شيء حتى تعطيه لطفلك كنوع من التحفيز عن الكف عن البكاء .

تحلي بالصبر والابتسام

عليك عزيزتي الأم التحلي بالصبر وعليك دوما الابتسام فالطفل لن يكبر بسرعة كما تتخيلي فالطفل يحتاج لوقت كبير حتى ينضج ويستطيع التحرك والتفهم بمفرده، حاولي أن تكوني على دراية كاملة بأنك لست الأم الوحيدة التي لديها الطفل العنيد فجميع الأمهات مرت بتلك التجربة .

القاعدة هي الأساس

إن كنتي تودين أن يسمع الطفل العنيد كلامك ولا يبكي ضعي قاعدة حتى تفعلي الشيء المراد، مثلا يود أن يتناول الطعام ويود أن يشاهد الكارتون قولي لن يتم مشاهدة الكارتون إلا بعد تناولك الطعام وبذلك لن يجد سبيل أخر سوى تناول الطعام حتى يستمتع بمتابعة الكارتون ولكن عليك ألا تعودي بكلمتك أبدا فقد يستغل الفرصة لصالحه ولا يستمع لكلامك مرة ثانية فكوني ملتزمة .

الطفل العنيد يعاني منه الجميع نظرا لأنه يكون صغير السن ولا يستمع لصوت أحد سوى نفسه، يمكن أن تشترطي على الطفل أنه لن يفعل ما يريد إلا بعد تحقيق مطلبك أنت حتى يعتاد على سماع كلامك ويكف عن العناد، ويمكن أن تجعلي الطفل يطيعك عندما تقدمي له شئ جديد أو حلوى بسيطة فسوف يسعد بها جدا وينفذ ما تريدين منه، عزيزتي الأم عليك الصبر فكل الأمهات قد ممرن بتلك التجارب من قبل حاولي دائما الضحك مع الطفل فسوف تكون مرحلة وتنتهي وتتذكريها وتضحكين عليها عندما يكبر الطفل ويكف عن العناد .