ما هو الرحم العصبي – كنز المعرفة

ما هو الرحم العصبي

ماهو الرحم العصبي
ما هو الرحم العصبي

ما هو الرحم العصبي

فترة الحمل من الفترات الصعبة والمتعبة جدا على النساء ولكن أنتظار مولود جديد يسهل عليكي هذه الفترة ويجعلها تبدو أجمل في نظرك, وهناك الكثير من المشكلات التي تصيب المرأة في فترة الحمل ومنها الرحم العصبي.

تعريف الرحم العصبي

الرحم العصبي هو أن يصاب الرحم بتقلصات وآلام أثناء فترة الحمل, وهو ليس ما يعتقده البعض بأنها تقلصات الحمل تأتي وتذهب ولكنها تقلصات دائمة تمتد فترات طويلة ثم تنتهي مرة أخري, فقد يقول البعض أن فترة الحمل الأولي الثلاثة أشهر تكون بها بعض التقلصات, وكذلك الثلاثة أشهر الأخيرة من الحمل تكون بها تقلصات تسبق الولادة, ولكن هذه التقلصات تكون دائمة ولا توحي بالولادة وليس لها علاقة بها.

أسباب حدوث الرحم العصبي

أسباب حدوث التقلصات التي نتطلق عليها الرحم العصبي هو ممارسة الرياضة في بعض الأحيان, الجماع عندما يكون عنيف في بعض الأحيان, الأمساك والجفاف, الأسهال في بعض الأحيان قد يسبب تقلصات.

أعراض الرحم العصبي

ألم شديد من منطقة الرحم أو في أسفل البطن, وحدوث ألم على فترات متباعدة تأتي وتذهب.

قد تشعرين بأنك على وشك ولادة حقيقية ولكن تكون خدعة ويكون لديك مشكلة في الرحم.

يزداد الألم عند السير والوقوف ولا يذهب إلا من خلال الراحة والبقاء في الفراش والنوم على الظهر, فهو يزداد مع المجهود والحركة الكثيرة وممارسة الرياضة.

تشخيص مرض الرحم العصبي

يتم الكشف على المريضة من خلال زيارة الطبيب فيجب العمل على أستشارة الطبيب المعالج لعلاج المرض, فمن خلال الكشف على المريضة يتم تحديد المرض والتعرض على المشكلة التي تعاني منها المريضة, فمن خلال الضغط على البطن يتم معرفة المرض وهو مرض الرحم العصبي, كما يمكن عمل بعض الأشاعات والفحوصات اللازمة للتعرف على المرض.

علاج مرض الرحم العصبي

يتم علاج المرض من خلال أبقاء المريضة في السرير فترة بحيث أن لا تقوم المريضة بمجهود شاق يسبب لها الآلم والتعب, بشرط أن تستريح المريضة فترة ولا تتحرك لمدة طويلة, كما ينصح المريضة بالراحة وتناول كمية كبيرة من المياه من أجل تسهيل عملية التبرز ودخول المرحاض.

كما ينصح بعدم الضغط على البطن والمثانة ولكن ينصح بالراحة للتخلص من التوتر والتعب.

كما ينصح بزيارة الطبيب من وقت للثاني للتأكد من حالة المريض وهل الجنين يعاني من مشكلة أم لا.

قد يحاول الطبيب توليد المريضة قبل أكتمال فترة التسعة أشهر أي في بداية التسعة أشهر خوفا عليها وخوفا على الجنين من كثرة التقلصات وآلام الظهر.

نصائح هامة لتجنب المخاطر

ينصح بالتوجه لأقرب مستشفى في الحال إذا لم يذهب الألم وأصبح الألم مستمر لا ينتهي فترة طويلة.

كما يجب أن تقومي بالاستلقاء على الظهر وعدم الحركة وتناول المياه فقط.

كما ينصح بعدم حمل الأشياء الثقيلة في فترة الحمل ولكن الابتعاد تماما عن فعل هذه الأشياء.

كما ينصح بتناول الكثير من المياه والمشروبات الدافئة والأعشاب من أجل تخفيف حدة الألم والتخلص من تقلصات البطن.

قد تحدث مشكلة كبري نتيجة لكثرة التقلصات وإهمال المرأة ذلك فقد يحدث نزول للمياه في رحم الأم وهو ما يعني أن الجنين سوف ينزل, لذلك يجب التوجه في الحال لأقرب مستشفى لزيارة الطبيب والمكوس بها حتى ينصح الطبيب بالخروج, وقد يرى الطبيب أن توليد المرأة في هذه الحالة شيء لابد منه فيفعل ذلك.

يجب أن تحرص الأم على سلامتها وسلامة طفلها فعند الشعور بأي ألم يجب استشارة الطبيب وأن كانت تعاني من مشكلة في الرحم كمرض الرحم العصبي, ويحدث أن تصاب بآلام في الرحم وتعاني من تقلصات باستمرار فيجب العمل على حل هذه المشكلة والتخلص منها في الحال, حتى لا تعرض طفلها ونفسها للأذى والضرر.

هناك الكثير من الأمراض والمشكلات التي تصاب بهم المرأة الحامل في فترة الحمل وخاصة في الأشهر الأولى والأشهر الأخيرة, لذلك يجب أن تعرف كيف تفرق بين الأعراض الطبيعية والأمراض والمشكلات الحقيقة حتى تعرف كيفية ألحاق الضرر عنها وعن طفلها, فلو أن كل مشكلة ألقتها على أعراض الحمل فسوف تعاني من الكثير من الأمراض, ولكن ينصح بأخبار الطبيب المعالج بكل الأعراض وهو الذي ينصح المرأة بالطبيعي والغير طبيعي.