نصف الكائنات الحية مهددة بالانقراض نهاية القرن الحالي – كنز المعرفة

نصف الكائنات الحية مهددة بالانقراض نهاية القرن الحالي

نصف الكائنات الحية مهددة بالإنقراض نهاية هذا القرن الحالي
نصف الكائنات الحية مهددة بالانقراض نهاية القرن الحالي

نصف الكائنات الحية مهددة بالانقراض نهاية القرن الحالي

إن الجنس البشري عندما يقوم بعدد كبير من النشاطات الخاصة بالتقدم فإنه لا يدرك حجم الآثار السلبية التي تترتب على هذا النوع من التقدم وحجم المخاطر التي سوف تسببها الطريقة التي يتم إتباعها من أجل التقدم، حيث أنه بعد أن أصبحت الأرض تشهد عددا كبيرا من التغيرات المناخية فإنه قد أصبح هناك عدد كبير من الكائنات الحية مهددة بالانقراض والتي أصبح إستمرار وجودها مهددا بدرجة كبيرة، حيث أن هناك عددا من العلماء والباحثين قاموا بعدد من الدراسات حول الآثار المترتبة عن التلوث البيئي وتأثيرها على الكائنات الحية، وقد إنتهت هذه الدراسات إلى أن الأنشطة التي يقوم بها الإنسان من صيد مفرط به ومخلفات بيئية سوف تجعل نصف الكائنات الحية مهددة بالانقراض ، وقد أكد هيلتون تايلور صاحب منصب إدارة القائمة الحمراء الخاصة بالإتحاد الدولي من أجل حماية الطبيعة أن هناك عدد كبير من الكائنات الحية مهددة بانقراض النوع الخاص بها، حيث أن عدد هذه الكائنات قد يصل إلى حوالي أكثر من 17 ألف نوع من الكائنات الحية.

القائمة الحمراء

تعد القائمة الحمراء من أفضل المنظمات التي تهتم بالكائنات الحية وضرورة إستمرار وجودها، كما أن القائمة الحمراء هي المنظمة التي تحمل بشكل مفصل الأسماء الخاصة بالنباتات والحيوانات والكائنات الحية المهددة بالانقراض في وقت قريب والتي إنقرضت بالفعل، ومن الجدير بالذكر أن القائمة الحمراء لا تقوم بوضع اسم أي نوع من أنواع الكائنات الحية التي سوف تنقرض أو التي إنقرضت إلا بعد أن تقوم بعدد كبير من الأبحاث والدراسات التي تستمر لعدد كبير من السنوات لتؤكد أن هذه الكائنات الحية مهددة بالانقراض .

840 نوع من الكائنات الحية انقرضت بالفعل

إن القائمة الحمراء تقدم قائمة تحتوي على 840 نوع من الكائنات الحية التي انقرضت بالفعل منذ عام 1500 وحتى الوقت الحاضر، كما أن القائمة الحمراء تؤكد بأنه من المحتمل بدرجة كبيرة أن يكون هذا العدد للكائنات الحية المنقرضة أقل من العدد الحقيقي لها، كما أن الإتحاد الدولي لحماية الطبيعة قد أكد بأن هناك عدد كبير من الكائنات الحية مهددة بالانقراض في وقت قريب، حيث أنه قد ذكرت بأن ثلث البرمائيات وربع الثديات وثمن أنواع مختلفة من الطيوروثلث نوع سمك المرجان وبهذا فإن بعض الكائنات البحرية التي تعيش مع سمك المرجان سوف تنقرض تماما في القريب العاجل.

ولقد شهدت الأرض في الماضي انقراضا كبيرا سمي بالانقراضات الخمسة الكبيرة، وإن العلماء في مجال الكائنات الحية يؤكدون بأن الأرض سوف تشهد إنقراضا متشابها لهذا الإنقراض الذي حدث في الماضي، وتمثلت هذه الإنقراضات الخمسة الكبيرة في ما يلي:

أرجع العلماء الانقراض الذي حدث قبل 440 مليون سنة إلى أنه حدث بسبب برودة الأرض، وقد أدى برودة الأرض في ذلك الوقت إلى انقراض 85% من الكائنات الحية، وهذه النسبة من الكائنات الحية المنقرضة تحتل المركز الثاني من حيث الكبر.

التطور الزمني لتغيرات البيئة

قبل 364 مليون سنة حدثت تغيرات بيئية بشكل مفاجئ وكانت هذه التغيرات عنيفة جدا ولم يعرف السبب الحقيقي لهذه التغيرات حتى الآن، مما أدى إلى انقراض خمس أنواع الكائنات الحية وكانت أغلب هذه الكائنات الحية هي كائنات بحرية.

أما أكبر أنواع هذه الانقراضات التي شهدتها الأرض فهي التي حدثت قبل 251 مليون سنة والتي قامت بالقضاء على عدد كبير من الكائنات الحية البحرية والكائنات الحية التي تعيش في اليابسة والتي وصلت النسبة فيها إلى 96% من الكائنات الحية التي كانت موجودة على سطح الأرض.